إخلاء المسؤولية: أنت تستخدم خدمة الترجمة من Google. والإيسيسكو ليست مسؤولة عن دقة المعلومات باللغة المترجمة.

رأيك

تعليقات المستخدمين

بشكل عام، ما مدى رضاك ​​عن الموقع؟

    غير راض للغاية راض لأقصى درجة

    تتويج 22 فائزا من 18 دولة بجائزة المملكة العربية السعودية للإدارة البيئية في العالم الإسلامي

    19 أكتوبر 2023

    شهدت الجلسة الافتتاحية للمؤتمر التاسع لوزراء البيئة في دول العالم الإسلامي، الذي تعقده منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) وتستضيفه المملكة العربية السعودية ممثلة في وزارة البيئة والمياه والزراعة، تسليم الجوائز والشهادات والدروع التكريمية إلى الفائزين في الدورة الثالثة من جائزة المملكة العربية السعودية للإدارة البيئية في العالم الإسلامي، التي تحظى برعاية كريمة من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وقد فاز في دورتها الحالية 22 فائزا ينتمون إلى 18 دولة.

    وفي كلمته خلال حفل التسليم استعرض الدكتور أسامة بن إبراهيم فقيها، وكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة السعودية رئيس اللجنة العليا للجائزة، تفاصيل الدورة الثالثة للجائزة، ومراحل التحكيم، منوها بجهود المشاركين التي تساهم دراساتهم وأبحاثهم وتجاربهم في تعزيز البحث العلمي والابتكار في العالم الإسلامي.

    وقد سلم الدكتور سالم بن محمد المالك، المدير العام لمنظمة الإيسيسكو أمين عام الجائزة، والمهندس عبدالرحمن الفضلي، وزير البيئة والمياه والزراعة بالمملكة العربية السعودية، الجوائز المالية والشهادات والدروع التكريمية إلى الفائزين، حيث فاز بالجائزة الأولى في فرع البحوث والإنجازات والممارسات الناجحة كل من الدكتور محمد عثمان عيد الجحدلي من السعودية، والدكتور علي عناد محيسن الفؤادي من العراق، وبالمركز الثاني كل من الدكتورة هبة الرحمن أحمد حافظ مصطفى الصباغ من مصر، والدكتورة أسماء فهد العتيق من الكويت، وفي المركز الثالث فاز كل من الدكتور عبد الحكيم شتوي والدكتور منير باحوس من المغرب، والدكتور عبدالله قائد السويدي من قطر.

    وفي فرع الممارسات والأنشطة الريادية لجمعيات النفع العام والجمعيات الأهلية في الدول الأعضاء، فاز بالمركز الأول كل من جمعية “بلاستيك بنك” من إندونيسيا، وجمعية “ماي كرين داتا” من مالي، وبالمركز الثاني منظمة البيئة والتنمية من اليمن، ومنظمة “كرين بالوشيستان” من باكستان، وفاز بالمركز الثالث جمعية “تريدنت كلوب” من الجزائر، وجمعية اتحاد لجان العمل الزراعي من فلسطين.

    وفي فرع الأنشطة الريادية للمرأة في العمل البيئي (جائزة المرأة في الريادة في مؤسسات القطاع الخاص أو الحكومي) فازت بالرتبة الأولى الدكتورة شيخة سالم الظاهري من الإمارات العربية المتحدة، وفازت بالرتبة الثانية الدكتورة حسنة كجي من المغرب.

    وفي (جائزة المرأة في البحوث والإنجازات والممارسات الناجحة) فازت بالرتبة الأولى الدكتورة حنان المهاشير من السعودية، وبالرتبة الثانية الدكتورة لوبات تقوي من إيران. فيما (جائزة المرأة في جمعيات النفع العام والجمعيات الأهلية) ففازت بالرتبة الأولى فيها الدكتورة ثريا الصديق وهيبة من ليبيا، وفازت بالرتبة الثانية الدكتورة شريفة عبد الكريم مكارنداس من الفيليبين.

    وفي فرع المدينة الخضراء الصديقة للبيئة تم منح جائزة تكريمية لأفضل ثلاث مدن في العالم الإسلامي صديقة للبيئة وهي: مدينة ينبع في السعودية، وبلدية عمان الكبرى في الأردن، وجزيرة بينانج في ماليزيا.

    أحدث المقالات